التداول على منصّة COPYKAT

 أفضل الأدوات المالية أداءً في الأسواق: 

بيتكوين وتسلا والنفط والمزيد! 

 اهتزت الأسواق العالمية بسبب الأزمة الروسية الأوكرانية المستمرة. ومع فرض العقوبات على روسيا ، ارتفع سعر النفط إلى مستويات قياسية بينما يتجه المتداولون إلى الذهب كملاذ آمن خلال الأزمات. 

من الارتفاعات القياسية في أسعار النفط إلى الارتفاع المستمر في أسعار القمح، دعونا نسلط الضوء اليوم على بعض أكبر التحركات على منصة سي إم تريدينج. 

 

  الأدوات الأكثر تداولاً (خلال أسبوع): 

 

  1. النفط الخام

 

أدت الأزمة في أوروبا الشرقية إلى ارتفاع أسعار النفط إلى مستويات قياسية. حيث أدت العقوبات المفروضة على روسيا، إحدى أكبر منتجي النفط في العالم ، إلى تعطيل إمدادات النفط العالمية المتوترة بالفعل بسبب الوباء. 

 

حيث ارتفع النفط بأكثر من 10٪ خلال التعاملات المبكرة في 7 مارس ، بسبب المخاوف بشأن الحظر الأمريكي والأوروبي على النفط الروسي والتأخير في المحادثات النووية الإيرانية. وفي وقت سابق من فبراير ، كان النفط قد تجاوز بالفعل مستوى 100 دولار في بداية الصراع. 

 

 

احصل على توصيات تداول يومية 

 

وارتفع سعر برنت بنسبة 9.56% إلى 129.5 دولار، بينما ارتفع الخام الأميركي إلى 125.17 دولار بنسبة ارتفاع 8.23%. 

وعند افتتاح الأسواق الآسيوية اليوم، حققت أسعار النفط ارتفاعا كبيراً، إذ قفز خام برنت بنسبة 18% ليلامس 140 دولار للبرميل، فيما تجاوز سعر الخام الأميركي 130 دولار للبرميل، وذلك قبل أن يقلصا مكاسبهما. 

 

قد يكون ارتفاع أسعار النفط رائعاً لمتداولي السلع ، لكنه سيحدث قريباً كارثة لسائقي السيارات مع ارتفاع أسعار الوقود. 

 

 

 

2 بيتكوين  

 

قفزت عملة البيتكوين بنسبة تصل إلى 10٪ ، منتعشةً من عمليات البيع الجماعي ، حيث تحولت روسيا إلى العملات المشفرة للالتفاف على العقوبات. 

 

انضم إلى ندواتنا عبر الإنترنت 

 

صعدت كل من العملات المشفرة بيتكوين وإيثر من 1 إلى 4 مارس ؛ حيث ارتفع البيتكوين إلى ما يصل إلى 44165 دولار ، بينما وصل إيثر إلى 3022 دولار. وشهدت العملات البديلة مثل سولانا ولونا ودوجكوين دفعة قوية أيضاً. 

 

لسوء الحظ ، كان ارتفاع عملة البيتكوين المشفرة قصير الأجل ؛ حيث أصدر موقع BTC.com حظراً على المستخدمين الروس، مما أدى إلى انخفاض سعر ملكة العملات المشفرة إلى أدنى مستوى لها عند 37897 دولار بحلول 7 مارس.
 

 

   

3- بيوجين 

 

تصدرت شركة بيوجين، عناوين الصحف في عام 2021 بسبب التطورات التي حققتها في علاج مرض الزهايمر عبر عقار أدوكانوماب . ولكن منذ ذلك الحين، واجهت الشركة كارثة حيث انخفضت أسهمها بنسبة 50٪ منذ 10 يونيو 2021. ومع ذلك، هناك أمل في أن تقدم الشركة فرصة “شراء” فريدة. حيث تم تداول سهم بيوجين عند 209،45 دولار في 7 مارس بمعدل 13.3 ضعف أرباح السهم المتوقعة على مدار الـ 12 شهر القادمة ، وأعلى من متوسط ​​أرباحه لمدة 5 سنوات والذي يبلغ 11.4 ضعف أرباحه. 

 

 وقد واجه المستثمرون سلسلة من خيبات الأمل بشأن طرح عقار أدوكانوماب حيث لم تحقق المبيعات توقعات وول ستريت بسبب عدم اليقين بشأن فعالية الدواء. 

 

جاهز لبدء رحلة التداول؟ افتح حساباً اليوم 

 

في مارس ، صرح المركز الأمريكي للخدمات والرعاية الطبية أن ميديكير ، أحد أكبر مقدمي المساعدة الطبية في البلاد ، أنه لن يدفع مقابل مقابل عقار أدوكانوماب ، إلا في سياق تجربة سريرية. وكان ذلك ضربة كارثية للعقار حيث إن غالبية مرضى الزهايمر في الولايات المتحدة مشمولون ببرنامج ميديكير. 

 

وللتعويض عن الخسارة ، بدأت بيوجين في خفض التكاليف لتصل قيمتها إلى أكثر من 500 مليون دولار ، والتي تشمل فصل العديد من موظفيها. وإذا غير المركز الأمريكي للخدمات والرعاية الطبية قراره ، فقد ترتفع أسهم بيوجين مرة أخرى. 

   

 

أكبر نسبة حركة (خلال أسبوع): 

 

الأسهم: تسلا 26.14 ٪ 

 

مرت شركة تسلا لصناعة السيارات الكهربائية بسنة صعبة حتى الآن. فمنذ بداية العام وحتى تاريخه ، انخفض سهمها بأكثر من 18٪ ، حيث تم تداوله عند 838،29 دولار. لكن على الرغم من التراجع ، ارتفعت أسهمها في الأسبوع الأول من مارس 2022. 

 

حيث تضررت تسلا بشدة من عمليات البيع في قطاع التكنولوجيا في بداية عام 2022، ولكن على الرغم من انخفاض سعر سهمها، إلا أن أعمالها تزدهر. وذكرت شركة صناعة السيارات أن عمليات التسليم في الربع الأخير من عام 2021 ارتفعت بنسبة 71٪ على أساس سنوي. وهذا إنجاز مثير للإعجاب بالنظر إلى البيئة الصعبة للغاية التي يواجهها معظم مصنعي السيارات. تتوقع تسلا زيادة تسليم السيارات بنسبة 50٪ أو أكثر في عام 2022. كما تخطط لافتتاح مصنعين جديدين. كل هذه العوامل والمزيد تجعل السهم فرصة ممتازة للمتداولين. 

 

السلع: القمح 19.79٪ 

 

سجلت أسعار القمح ارتفاعات قياسية جراء المخاوف بشأن نقص المعروض في السوق. فقد أثارت الحرب في أوكرانيا مخاوف من تضخم أسعار الغذاء العالمية. حيث تمثل أوكرانيا وروسيا حوالي 30٪ من إنتاج العالم من القمح. 

 

وقد شهد سوق القمح بالفعل ارتفاعاً قياسياً في الأسعار بسبب مشكلات الإمداد الناجمة عن الوباء. في مارس 2002 ، ومع ذلك ، فقد قفز القمح الذي يتم تداوله في شيكاغو ، المعيار الدولي ، بأكثر من 50 ٪ منذ بداية الغزو الروسي. وارتفعت الأسعار إلى 13.40 دولار للبوشل ، بينما سجل القمح الأوروبي رقماً قياسياً قدره 406 يورو للطن. 

 

 وقد حذر خبراء في الأغذية والزراعة من زيادة انعدام الأمن الغذائي في البلدان الفقيرة حيث من المتوقع أن يرتفع تضخم أسعار الغذاء. ففي يناير 2022، وصل متوسط ​​تضخم أسعار الغذاء العالمي إلى 7.8٪ ، وهو أعلى مستوى له في سبع سنوات، وفقاً لصندوق النقد الدولي. 

 

العملات المشفرة: تشاين لينك 24.50 ٪ 

 

لقد مرت عشرة أشهر منذ أن وصلت تشاين لينك إلى ذروتها. حيث أدى ضغط البيع على سوق العملات المشفرة منذ بداية عام 2022 إلى تعرض حتى عملة البيتكوين للانهيار. 

 

   أظهر المضاربون على ارتفاع العملة المشفرة أخيراً دعمهم لعملة تشاين لينك المشفرة عند علامة 11.7 دولار. وسجلت هذه العملة البديلة مكاسب تزيد عن 24٪ في الأسبوع الأول من شهر مارس. 

 

تداول بالطريقة السهلة! 

 

اكتشف المزيد من الفرص مع وسيط حائز على جوائز. انضم إلى سي إم تريدينج اليوم، الوسيط الأسرع نمواً في منطقة الشرق الأوسط. 

 

شاركونا آراءكم وتابعونا على انستجرام و فيسبوك ويوتيوب و تويتر 

 

 *الأسعار الواردة في التقرير دقيقة وقت النشر 

 

 

الكتب الإلكترونية
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on email

أحدث .

Start Trading Now

Creating Account...

ابدأ التداول الآن

الرجاء ادخل الإسم الأول

الرجاء ادخل إسم العائلة

اختر البلد

هذه الخانة مطلوبه

الرجاء1دخال رقم هاتف من 6-12 ارقام

بتحديد هذا المربع، أكون قد قبلت: اتفاقية العملاء (الشروط والأحكام) وبيان الإفصاح عن المخاطر وأؤكد أن عمري يزيد عن 18 عاماً

الرجاء الموافقة على الشروط والأحكام

فتح حساب تداول
˄