دليلك الشامل لكل ما تود معرفته عن مؤشر داو جونز الصناعي   

 

 

لا تكتمل الأخبار اليومية دون تقرير عن فتح وإغلاق مؤشر داو جونز أو مؤشر السوق كما يطلق عليه البعض. وعلى الرغم من أنك سمعت بالتأكيد تقارير عن ارتفاع أو انخفاض مؤشر داو جونز الصناعي (DJIA)، لكن هل تعرف فعلاً ما هو مؤشر داو جونز؟ أو ماذا يقيس؟ إذا كانت الإجابة لا، فلا تقلق ستجد هنا كل ما يجب أن تعرفه عن مؤشر داو جونز. 

 

ما هو مؤشر داو جونز؟
 

مؤشر داو جونز أو الداو 30 هو أقدم مؤشر صناعي لبورصات الولايات المتحدة وأقدم مؤشر في العالم أنشأ في عام 1896. وكانت أولى شركاته شركة جنرال اليكتريك وتزايد العدد ليصل إلى 12 شركة أمريكية، أما الآن فيتتبع أداء 30 من أكبر الشركات الصناعية المتداولة علناً في بورصة نيويورك وناسداك، مثل كوكاكولا” و “ شيفرون” و انتل و”أبل ” و”وول مارت”. 

ونظراً لأن مؤشر داو جونز الصناعي يتعامل مع شركات تبلغ قيمتها مليارات الدولارات، فقد كان لابد من صياغة طريقة بسيطة لعرض التغييرات في قيمته.
فقسّم “تشارلز داو” – مؤسس المؤشر- بكل ذكاء المؤشر ذاته إلى نقاط بدلاً من دولارات. لكن بقيت النقاط تمثل الدولارات، إنما النسبة ليست 1: 1. بهذه الطريقة، وعلى سبيل المثال بدلاً من القول: اكتسبت أسهم داو جونز بشكل جماعي 663.523011 دولار أمريكي، أو أكثر أو أقل بضعة آلاف، يمكن القول: ارتفع مؤشر الداو جونز الصناعي بمقدار 100 نقطة. ومن الواضح أنه تحسن كبير. 

 

ماذا يقيس مؤشر داو جونز؟
 

يقيس مؤشر داو جونز أداء الشركات الـ 30 الضخمة التي يتتبعها. وتتم مراجعة قائمة الشركات وتحديثها بشكل دوري، خاصة إذا تم إغلاق الشركة المُدرجة أو دمجها مع شركة أخرى أو إذا كانت هناك تغييرات في ربحية الشركة. 

وبالرغم من أن المؤشر يوصف بالصناعي إلا أنه لا يقوم بقياس أداء الشركات الصناعية فقط، ويوصف المؤشر بالصناعي لأنه كان يقوم بقياس أداء القطاع الصناعي فقط عند تأسيسه اول مرة، أما الآن فهو يتضمن العديد من الشركات التي تنشط في القطاع المالي والرعاية الصحية والخدمات. 

ونظراً لأن الأسهم المدرجة في هذا المؤشر تمثّل أسهم الشركات الرائدة التي يقوم عليها اقتصاد الولايات المتحدة، فإن مؤشر داو جونز يعتبر أيضاً مقياساً مهماً لمناخ الأعمال الحالي في البلاد. 

 

أهمية مؤشر داو جونز الصناعي
 

يوجد في الولايات المتحدة الأمريكية ثلاث مؤشرات رئيسية لحركات السوق وهي: 

ويشار إلى مؤشرات السوق هذه كسلسلة مؤشرات السوق الآمن، حيث توفر مجتمعة إشارات أساسية عن أداء الأسواق خلال يوم معين. ومن بينها يعتبر مؤشر داو جونز هو الأكثر انتشاراً على نطاق واسع. 

 

كيف يتم احتساب مؤشر داو جونز؟
 

يتم حساب مؤشر السوق الأمريكي داو جونز بشكل مختلف عن مؤشرات سوق الاسهم الأخرى. حيث تعطي معظم مؤشرات جميع الأسهم، مثل ستاندرد آند بورز S&P 500، ترجيحاً لمكوناتها بناءً على القيمة السوقية لكل سهم. في هذه المؤشرات، فإن الاسهم ذات القيمة السوقية المرتفعة ستشكل نسبة أكبر من القيمة الإجمالية للمؤشر من الأسهم ذات القيمة السوقية المنخفضة. 

أما الداو جونز، فيتم حساب قيمته عن طريق احتساب مجموع أسعار أسهم الشركات الثلاثين المدرجة في المؤشر وقسمته على رقم يسمى ” DJIA divisor”، يتم تغيير هذا القاسم في حالة حدوث تقسيم في سعر أسهم إحدى الشركات 
(stock split) أو أي تعديل من شأنه التأثير على قيمة المؤشر، بحيث لا يتأثر المؤشر بالتعديلات التي تعرفها الأسهم أو التقلبات الحادة لسعر أحد الأسهم، وهو ما يجعله مؤشراُ مختلفاً عن مؤشرات الأسهم الأخرى التي يتم حسابها عن طريق القيمة السوقية للشركات. 

 

ما هي العوامل التي تؤثر على حركة مؤشر الداو جونز؟
 

1-السياسات النقدية للبنك الاحتياطي الفيدرالي:
 

تمتلك البنوك المركزية العديد من الأدوات من أجل التحكم في حركة وبحجم سيولة الأموال المتداولة في السوق، وتعتبر أسعار الفائدة أهم وأقوى هذه الأدوات، فرفع وخفض الفائدة يؤثر بقوة على أسواق المال وبالتالي على مؤشر الداو جونز. 


فعندما يقوم الاحتياطي الفيدرالي مثلا برفع أسعار الفائدة، فإن تكاليف إقراض الشركات من البنوك التجارية سوف ترتفع، وهذا سيؤثر سلباً على الأداء المالي للشركات والتي تعتمد بقوة على هذه القروض في تمويل أعمالها. 

وهناك علاقة طردية أيضاً بين أسعار الفائدة، وأسعار الفائدة على سندات الحكومة وبالتالي فإن رفع سعر الفائدة سوف يرفع العائد على السندات، ما يجعلها أكثر جاذبية من سوق الأسهم، خاصة إذا أضفنا إليها العامل الأول المتعلق بارتفاع تكاليف الاقتراض.  وفي الغالب ما لم تكن هناك ظروف استثنائية قوية، فإن رفع سعر الفائدة من قبل الفيدرالي الأمريكي سوف يدعم مؤشر داو جونز، على الأقل من الناحية النظرية. 

مؤشر داو جونز داو جونز

2-تقارير الأداء الفصلي للشركات: 
 

تصدر الشركات المدرجة في البورصات تقريرها الفصلي كل ثلاثة أشهر، حول الأداء المالي للشركة وتوقعاتها المستقبلية وتعد فترة إصدار التقارير والتي تكون بعد ثلاثة أسابيع إلى شهر من نهاية كل فصل، فترة تذبذب وتغير كبير في قيمة المؤشرات المالية ومنها الداو جونز ولا يمكن معرفة حجم وجهة تأثير هذه التقارير، لأنها تتعلق بكل شركة بشكل منفصل. ولكن بصفة عامة إذا كان أداء أغلب الشركات إيجابيا فإن المؤشر سيرتفع. 

 

 3- الأوضاع السياسة: 

لا يمكن فصل السياسة مطلقاً عن الاقتصاد، ومؤشر الداو جونز يعبّر بصورة كبيرة عن شعور المستثمرين اتجاه حالة الاقتصاد، لذلك فمن الطبيعي أن يتأثر وكل المؤشرات الأخرى بالحالة السياسية للبلد. 

كمثال على ذلك فإن مؤشر الداو جونز ارتفع بأكثر من 23% عند انتخاب دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة الأمريكية. وجاء هذا الارتفاع الكبير بعد تفاؤل الأسواق بوعود ترامب بإصدار قانون ضرائب جديد يتضمن تخفيضات مهمة على الأرباح الشركات، طبعاً لم يكن هذا هو العامل الوحيد في ارتفاع المؤشر خلال هذه الفترة، ولكنه كان من أهمها. 

 4- رؤوس الأموال:  

طبيعة الأسواق المالية اليوم والتي تعتمد على التداول الإلكتروني عبر الإنترنت، سواء تداول الأسهم مباشرة، أو عن طريق وسطاء العقود مقابل الفروقات CFDs سهلت وسرّعت كثيراً من حركة رؤوس الأموال بين مختلف الأسواق المالية العالمية والبورصات، وأصبحت قيمة المؤشرات المالية وأسهم الشركات تتأثر كثيراً بالتدفقات المالية التي تسيطر عليها الكثير من العوامل، أهمها النقاط المذكورة سابقاً ودرجة الاختلاف من بلد إلى أخر ومن سوق مالي إلى آخر. 

 

كيف يمكنك تداول مؤشر داو جونز؟ 

أصبح تداول مؤشر داو جونز متاحاً في الوقت الحالي لفئة واسعة من المتداولين عبر أنحاء العالم، فمن خلال تداول هذا المؤشر ستستطيع الاستفادة من التقلبات الحاصلة في الأداء الإجمالي لسوق الأسهم الأمريكي. بالرغم من أنك لا تستطيع تداول مؤشر الداو جونز بشكل مباشر، إلا أنه هناك العديد من الأدوات المالية التي تتيح لك تداوله كصناديق المؤشرات المتداولة، عقود الخيارات، العقود الآجلة وعقود الفروقاتوسنستعرض بعضها هنا: 

يعد تداول مؤشر داو جونز عن طريق العقود الآجلة من بين أكثر الأدوات المالية استعمالاً لتداول مؤشر الداو جونز لما توفره من مزايا متعددة. حيث يتم تداول ما يزيد عن مئات الآلاف من العقود بشكل يومي. حيث يوفر تداول العقود الآجلة لمؤشر الداو جونز رافعة مالية كبيرة وسيولة عالية بالإضافة لفترات تداول أطول مقارنة بسوق الأسهم. وذلك لأن سوق العقود الآجلة يعمل على مدار 24 ساعة في اليوم من يوم الإثنين إلى يوم الجمعة.

ويتميز كل عقد آجل لمؤشر الداو جونز بوجود تاريخ لانتهاء الصلاحية، يكون في يوم الجمعة الثالث من كل شهر. حيث يقوم المتداولون بغلق مراكزهم قبل هذا الموعدلكي تستطيع تداول أحد أنواع العقود الآجلة لمؤشر، يتوجب عليك فتح حساب تداول مع وسيط مالي مرخص وموثوق مثل سي إم تريدينج. حيث بإمكانك تداول العقود الآجلة لمؤشر الداو جونز بكل ثقة وأمان. 

يمكنك تداول مؤشر الداو جونز من خلال العقود مقابل الفروقات، وهي مشتقات مالية تمكن المتداولين من شراء وبيع العديد من الأدوات المالية دون تملكها. ويتم تداول عقود الفروقات على مؤشر الداو جونز بنفس الطريقة التي يتم بها تداول عقود الفروقات على الأسهم. ويمكن اعتبار تداول مؤشر داو جونز من خلال عقود الفروقات الوسيلة الأفضل للمتداولين المبتدئين ذوي الحسابات الصغيرة. 

 

  

مع منصة سي إم تريدينج الرائدة والحاصلة على جوائز، ومع شروط التداول الاستثنائية التي نضعها بين يديك يمكنك اليوم تداول مؤشر داو جونز بكل ثقة وسهولة. 

سجّل وابدأ التداول الآن 

 

شاركونا آراءكم وتابعونا على انستجرام و فيسبوك ويوتيوب و تويتر